Friday, September 28, 2007

الحب في الله




الحب في الله




تلك الجملة التي تحمل جميع المعاني الرائعة




تلك الواحة الخضراء التي نستظل بها من حر الهجير




تلك الواحة التي نهرب إليها حين تقسو علينا الدنيا




نهرب إليها حين تضيق بنا السبل




نهرب إليها حين يشتد بقلوبنا الظمأ إلى حب يعيد للقلوب طمـأنينتها




نهرب إليها نتفيء في ظلالها الورافة ... تحتضنا أشجارها بحب تخفف عن النفوس ما أحزنها




توارينا أوراقها حين نذرف الدمعات رافضين أن يراها أحد ..




تسقينا جداولها بماءها العذب الرقراق حين نكون في أمس الحاجة لقطرة حب صادقة تحي الروح من جديد ...




الحب في الله ...يا الله ... يالها من نعمة عظيمة ... ومنحة ربانية ...




لايعرف روعتها إلا من تذوقها ...




من تذوق ثمار تلك الواحة ... محال أن يرضى بأطايب الدنيا جميعها في مقابل قضمة صغيرة من أصغر ثمرة في تلك الواحة ...






هاهي ذي مادة أغصانها ... ناشرة أوراقها ... مفتحة أزهارها




تدعونا أن هلموا




استظلوا بظلالي ... تنشقوا عبير أزهاري .... ارتوا من جداولي فقد طال شوق نفوسكم إلي


.


وها أنا ذا أدعوكم ...فهيا أسرعوا إلي




Monday, September 24, 2007

ارحل



أفلته من بين يدي .... حررته من كل وعوده ...

أغلقت خلفه الباب ولم أذرف أمامه دمعة ...


تأملته راحلا ولم أترجاه أن يعود بكلمة ..


وما إن غاب ... حتى سقطت أقنعتي ... تفجر حبي وتوقي ..


لن أدعي كذبا حين أقول أني بكيته بكل دموعي حتى لم يبق في جفني دمعة ...


رافقني طيفه في كل أحلامي مؤرقا سهاد ليلي ..

ظللت أتذكر ..

صوته ....

همساته ...

ضحكاته ...

نظراته ...

وددت لويعود ..

تمنيت أن يعود ..

لكن كان عليه أن يرحل ..

وجب عليه أن يرحل ..

لا لشيء ..إلا لأني أحببته ..

ارحل

Friday, September 21, 2007

وأما بنعمة ربك فحدث


دايما كان عمرو خالد بيقول :



أن السلف الصالح كان بيحدد 5 او 6 دعوات يدعوا بيها طول رمضان



ميجيش رمضان اللي بعده الا والدعوات دي تتحقق

كلنا حصل لينا ده في حياتنا

بس نادرا لما نفتكر

بس السنة دي شفتها بعيني

دعوة فضلت أدعيها سنة كاملة

وليلة رمضان تتحقق

بجد اد ما الدعوة اللي كنت بدعيها كانت مؤلمة لنفسي

بس ساعة لما اتحققت نسيت الألم

وكل اللي كنت بقوله :

يارب لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

شعور رائع

شعور أبكاني


ياااااااااااااه

ربنا رحيم اوي

ربنا قريب اوي

حسيت انه أبى إني أدخل رمضان ده ودعوة رمضان اللي فاتت لم تتحقق

بجد ما قدرناه حق قدره سبحانه

رحمته ... قربه

متحسهاش إلا لما تكون وحيد .... منكسر ... مش عارف تروح فين

مالكش غيره بجد

مش قادر تحكي وتفضفض لغيره

بتروح له


تخبط على بابه وانت منكس الرأس حزنا

تقوله :


يارب محتاجلك اوي

مش قادر أكمل طريقي من غير عونك

يارب أنا محاط بناس كتير


بس محدش مطلع على قلبي غيرك


سبحانك عالم أني مقدرش أخطو خطوة من غيرك

محتاج قوتك عشان أواصل

عشان أكمل

عشان أعيش


وعلى طول تلاقي الرحمة جاية

يمكن في رسالة موبايل وانت حزين تدخل السرور على قلبك

مكالمة من حد عزيز عليك تطبطب على حزنك

دعاء جميل من ست عجوزة عديتها الشارع ... تنسيك همومك

رحمة متمثلة قدامك ... لامسها وشايفها .. ومش قادر تعبر عنها

دي رحمته وقربه منك

كل اللي عليك


ادعيه


بس

ادعيه وقول :


ياااااااااااااااااارب

Wednesday, September 12, 2007

رمضان .... وحاجات تانية



رمضان بكرة





قاعدة لوحدي



كلمت شخصية بقالي سنة مكلمتهاش



هطلع يوم الجمعه عالتلفزيون

كلها حاجات عايزة اكتب عنها



_________________



سعيدة جدا أن رمضان بكرة



وحشني المسجد



وحشني الاعتكاف



وحشني الرسول جدا



ورمضان أكتر حاجة بتخليني أحس أني قريبه منه



فرحانة جدا أني أخيرا هصوم رمضان وهصلي تراويح



________________________





وعندي حزن فظيع



حاجات كتير جوايا



ومشاعر كتير ملخبطة



قاعدة أفكر



ليه بنلبس أقنعة كتير في حياتنا



كان نفسي من شوية أصرخ بصوت عالي



واعبر عن مشاعري بحرية .. من غير قناع التهذيب



حاجة وحيدة اللي خلتني اكلم الشخصية دي



قلت مدخلش رمضان وانا شايله من حد



عشان ربنا يغفرلي



عشان أدعي واقول يارب سامحتهم وكان صعب جدا



بس عشانك يارب



وعشان تغفر لي



قعدت أسمع كلام مش مقتنعة بكلمة فيه



كلام عن الخطأ الشنيع والعقاب



وانا داخليا مقتنعه أنه ببساطة درس كنا لازم ناخده عاجلا أم آجلا



ولو مش مع نفس الشخصية



كانت هتبقى مع حد تاني



بزعل اوي لما أحس أننا بنحط حدود واسوار كتير ملهاش اي لازمة



ايه المشكلة لو قعدنا على ترابيزة واحدة وحلينا مشاكلنا



وعرضنا كل الحقائق قدامنا وطلعنا بهدنة وحل جذري



بس لا .. لازم نلبس قناع ونعمل نفسنا لا مبالين



وكأن المشكلة لم تجرحنا في الصميم



بس لازم نبعد .. وكبرياءنا وكرامتنا تكون اغلى حاجة عننا



ونقفل صفحة من حياتنا و نحط نهاية احنا مش مقتنعين بيها



بس مجبرين نقبلها لأن مفيش غيرها
__________________
تالت رمضان أقضيه لوحدي
كنت متخيلة ان الزمن والتجربة المكررة
هيخلوني أتعود
ومحسش بألم
بس للاسف كل مرة يكون الشعور صعب
ويمكن أشد ألم من المرة اللي قبلها
بس بعزي نفسي :
عزاؤنا أننا في الله غربتنا
من أجل عزة إسلام وإيمان
______________
كل سنة وانتم طيبين :)
وابقوا تابعوني على برنامج ( بداية ) على مودرن

Thursday, September 6, 2007

في يوم ميلادي










في ليلة ميلادي تتنازعني مشاعر متضاربة :



فرح .... ألم ... حزن .. خوف




فرح غريب وعميق لأني أكملت عشرين عاما من عمري



حلم كنت دائما أتخيله .. أتمنى في طفولتي أن أغمض عيني لأفتحهما على سن العشرين



وها أنا ذا أفتحهما على العشرين














ألم .. لأني أكمل أعوامي ... وأعبر سنيني .. وحدي




أقود سفينة حياتي بمفردي بعيدا عن مرفأ عشت فيه سنوات عدة من عمري .. أوجه السفينة في وسط بحر متلاطم الامواج .. لا أعلم المرفأ الجديد ... لكن تلك النجوم في سمائي ترشدني لطريق السلامة






حزن .. لأني ما زلت حية ... مازلت أتنفس ذات الهواء الذي يتنفسه الأحياء


مازلت أحيا حياتهم ... لم أغادر الدنيا بعد ....




لم أصبح بعد ..... شهيدة






خوف ... بأن تتلاحق الأعوام تتلوها الأعوام ... ومازلت بعيدة عن وطني




مازلت متشبثة بأرض الغربة .. أخشى ألا أستكمل ثمن رحلة العودة




لكني أحاول ... وأحاول ... أن أجمع الثمن اللازم




لكنها غالية ... جد غاليه




ألا إن سلعه الله غالية ... ألا إن سلعه الله الجنة




اللهم اعدنا لديارنا ووطننا على خير






5/9/2007