Tuesday, January 1, 2008

متوقفة




منذ قليل شاهدت خبر وفاة إحدى الحجاج الفلسطينيات



توفت على أرض مصر



لفظت أنفاسها تشكو لله ذلنا



لم نتمكن من إدخالها لأرضها لتموت بين أحبابها





آلمني هذا الخبر



مزق قلبي



شعرت بالذل والعجز





لا أستطع تحريك ساكن لإعادتهم لأرضهم





لا أستطيع سوى وقف الكتابة في هذه المدونة حتى يعودوا





لا تنسوهم من صالح دعائكم



6 comments:

انا اللى قرر يكون هو ولما قرر حاول ينفذ said...

السلام عليكم
اتمنى من الله ان يرحمنا ويرحمهم
لو عاوزين رايى هتلاقوه على www.masry2day.blogspot.com
مدونة قررت اكون انا
وفيها متابعة يومية لهذا الحدث

محمد علي باشا said...

أنا بصراحه ترددت على المدونه الرائعة دي كتير بس ما تركتش تعليقي بس لما شفت الموضوع اللي حضرتك كاتباه ده آلمني كثيرا كما آلمكي أيضا ولما لقيتني هبقى أول واحد هينول شرف التعليق ما ترددتش في التعليق وإحنا طبعا مانقدرش على بعدك عن المدونة وعدم الكتابة فيها لأن مواضيعك بتعملنا إضافه في حياتنا وعموما ربنا يرحم هذه المرأه وينصر الفلسطينين على أعداء الإسلام
والسلام عليكم

wahed men elnas said...

اللهم ارفع حصار الشبطان عنا وحصار اليهود والخائن عباس عن اخواننا فى غزة

Anonymous said...

سبقك بها عكاشة

أحمد عبد القوي said...

حسبنا الله ونعم الوكيل فيك يا مبارك إنت وحكومتك

أنا مش عارف الراجل ده مش بيحس ولا بيفهم ,,,, يعني المعبر المفروض على حد علمي انه تحت اشراف مصري والحجاج خرجوا منه الى الحج بالعافية

خلاص اللى دخلهم مصر يخرجهم هما مش عايزين يقعدوا على أرضه .. ولا مبارك ماشي بمنطق . دخول الحمام مش زي خروجه .

ربنا ينتقم منك يا شيخ

فلسطينية الهوى said...

شوشة :

وعليكم السلام

ويارب يرحمنا جميعا


وحلوة الدعاية لمدونتك من هنا دي :d

_____________________________


محمد علي باشا :

مشرف المدونة يا فندم

وانا سعيدة جدا أن حضرتك بتزورها حتى لو معلقتش

ويارب فعلا تأثر في اي شخص وتبقى مفيدة

شكرا على إطراءك الذي لا نستحقه

___________________


واحد من الناس :


اللهم آمين يارب


__________________________


مجهول :


مين عكاشة اللي سبقني ؟؟


________________________


أحمد :


بجد قلت كل اللي نفسي فيه

الله المستعان

حسبي الله ونعم الوكيل