Monday, May 26, 2008

محترفة نكد


مؤخرا أكتر من حد قالي اني بقيت نكدية

ومحترفة نكد حسب تعبير أحدهم

وان مدونتي بقت كلها مواضيع عن الاكتئاب والخنقة

زعلتني الجملة دي جدا بعدين فكرت فيها بمنطقية

طبيعي ان الانسان في حياته يتقلب بين الحزن والفرح

ولان الدنيا دار شقاء فطبيعي الشقاء حصته أكبر

أكيد في ناس كتير عندها مشاكل اكبر من اللي عندنا

ناس محرومين من أبسط مقومات الحياة

ناس وحيدين في العالم

ناس مسلوبة حريتهم

واحنا مدركين لده كله

بس في لحظات حزننا

لما يكون أشخاص عزيزين علينا اوي بيصارعوا المرض الشديد ويا عالم مين اللي هينتصر في الاخر

احباء لينا ودعناهم وذكراهم مجسدة أمام أعيننا .. بنشوف أهلهم دامعين ولا نملك الا مشاركتهم الدموع

بنهون عليهم ان في ناس أشد ابتلاء

بس ده لا ينكر شعور الالم اللي جوانا وجواهم وده حقنا

لما بنشوف الظلم بنتألم

ومستحيل يخفف علينا ادراكنا اننا في عالم لايرحم

الظلم فيه عادة

حاجات كتير اوي بتنكد علينا عيشتنا

ذكرى النكبة ... واقع المسلمين في العالم ... أهلنا في غزة ... أهالينا المعتقلين

فطبيعي في فترة نحزن ... ممكن الفترة تطول أو تقصر

وحقنا اننا نعيش حزننا مهما طال أو قصر لان ده شعور طبيعي

زيه زي السعادة

ممكن نقسم اننا مش هنبتسم لحد ما الحال يتغير ومحدش يقدر يعترض

وممكن نتحايل على الألم ده ونسرق لحظات سعادة من حياتنا

وده كله حقنا المشروع

بس مش من حقنا أننا نشكو الالم والحزن لغيرنا

لا تشكو للناس جرح انت صاحبه ... لا يؤلم الجرح الا من به ألم

فأنا أخدت قرار اني مهما اتضايقت

مش هحكي لاي حد

غير اللي انا واثقة انه هيخرجني من الحالة دي ويتفهمني ومش هيحس اني نكدية


هحكي لماما بس واخواتي

وربنا يساعدني في القرار ده

وأقدر أنفذه


10 comments:

Anonymous said...

حلو اوي ياأيه البوست ده

انا بإذن الله اذا رجعت ادون

في دماغي موضوع اسمه ليه

بيدور حول فكره هوا ليه الناس مش بتقدر حزننا

المهم بالنسبه لقرارك
اني مش تحكي الا لطنت الي هيا امي طبها
ولاخواتك الي هما برضك اخواتي انا بحيكي عليه

بلاش ننشر غسيلنا عند الناس
:)
انا فعلا طبقت ده
لاني شيفه ان ملوش لزمه احكي
بداام مش هلاقي حل لحزني




احلى حاجه بل مانعد ننتقد الاخرين في احزانهم
واحنا مش نعرفها ان احنا
نرفع ادينا
وندعي يااااااااااارب فك كربهم



تحياتي ليكي يا حبيبتي

المنسيه داااااااائما

حرة المداد. said...

سلام الله عليك : طبعا أنا واحدة من اخواتك دول وللا ايه ؟

mesh2dra said...

ودي من الاسباب االلي مش مخليانى اكتب في البلوج
لانى عارفة انى لو كتبت حكتب ف الغوامق


بس بصراحة يا ايه
لو عايزة نصيحتي
عبر عن نفسك وقول اللي ف نفسك
والبلوجات معمولة عشان كده

زعلانة قولي انك زعلانة
ماتكتميش
بس مش مطالبة بانك تقولي زعلانة ليه
اكتبي اللي انتى عايزاه في بلوجتك
بوهيمي لاتينى اى حاجة
بلوجتك وانتى حرة:)

قررت أكون عانس said...

مهما وصفتى الحزن اللى جواكى ما حدش هيقدر يحس بنفس الاحساس ولا هيقدر خاصة ان نظرة الناس للحاجات اللى بتزعل بتختلف انت ممكن يحصلك حاجة تحسى انها جامدة جدا وغيرك يحسها عادى

سيبك من اللى يقولك انك محترفة نكد كل واحد حر فى مشاعره وفى اللى بيكتبه

ادم المصرى said...

جزاكى الله خيرا يا اختى مدونمتك لزيزه جدا واتمنى التشريف فى مدونتى استفيد من اررائك وتعبيراتك الهادفه

عمرو said...

من ينظر الي حال المسلمين الان لن يكفيه الحزن
انا اقدر هذه الحاله من الحزن التي تعيشينها من فتره لاخري لكني اريدك ان تعلمي اننا كلنا نعيش نفس الحزن لست وحدك من تحزنين كل من حمل هم الاسلام علي كتفه ستجديه دوما حزينا كئيبا
والله قد يصل الامر الي حد البكاء في بعض الاحيان
احيانا اجلس اتذكر فلسطين -غزه - القدس - اخوانا في المعتقلات _العراق
لا استطيع ان اتملك نفسي
الواقع يفرض علينا الحزن
لان الواقع حزين حزين جدا الي ابعد الحدود

Anas said...

عظم الله أجرك

أسأل الله تعالى أن يتغمد جدتك بواآسع رحمته



سلاآم

Anonymous said...

عاوزين بوست جديد يا آية

عمرو النوبى said...

والله يا اخت ايـة مش معاكى انتى بس الحكاية دى بتحصل مع الكل والله
محدش بيقدر حزن حد ولا ديقة حد
كلو دلوقتى عايز الى يضحك ويهزر فى وشو وخلاص غير كده تبقى نكدى
بس فى اخت قالت ممكن تكتبى الى مدايقك هنا وتطلعى كل الى جواكى فى المدونة بتاعتك وانا متفق معاها فى الرأى ده وصدقينى هتلاقى هنا كتير اوى يحسو بيكى ويشاركوكى فى اوقات حزنك قبل او قات فرحك
اومال احنا عاملين المدونات لية مش علشان نطلع فى كل الجوانا فضفضى يا شيخة ولا يهمك حد

تحياتى
رئيس جمهورية اسوان العربية
واتمنى انك تشرفينى فى مدونتى المتواضعة

مقاومة said...

ازيك يا آية .. مش عارفة أقولك ايه بصراحة بس انا برضو اكتشفت اكتر من شخص قالي اني بقيت نكدية والمشكلة اني كل ما افتكر رأيهم دة أزيد في اكتآبي وعزلتي المهم انه محدش عارف انا ايه اللي مزعلني ومخليني شايلة طاجن ستي كدة .. أنا تعبت بقى