Thursday, March 12, 2009

يارب


ابتلاءات مركبة

مصائب متتابعة

لم تترك لنا الفرصة لالتقاط أنفاسنا وللتدبر فيما يحمله الابتلاء من معنى

لا أعلم أيحق لي الشعور بهذا الألم الرهيب الذي لايجد وسيلة للخروج

أم أن الرضا بقضاء الله يتعارض مع ما أشعر به

نبينا نهى عن تمني البلاء

لكني أشعر بأنه لو كان بي

لكان أهون

هي جزء من نفسي

كل ألم يصيبها أشعر به في نفسي مضاعفا

لست بجوارها وهذا يقتلني ويحطم قلبي

لا أملك لها إلا الدعاء

أن يعلي درجتها ويصبرها ويردها لنا سالمة

6 comments:

AbdElRaHmaN Ayyash said...

ربما عندما يكون فيها ، يكون الابتلاء لك أقسى .. و على قدر ايمانه يبتلى المرء .
حقيقة أدعو معك
صبركم الله
و أثابها

mohammed alsha3r said...

كان الله في العون

Hosam Yahia حسام يحى said...

كان الله فى عون حضرتك

وانزل عليكم رحماته يارب

وأثابكم ثواباً عظيما

Anonymous said...

ربنا يصبرها على هذا البلاء ويرفع عنها الكرب ويشفي مرضانا ومرضى المسلمين

ماما أمولة said...

الهي كيف أدعوك وأنا انا وكيف أقطع رجائي منك وأنت أنت .الهي ان لم أسألك فتعطني فمن دا الدي أسأله فيعطني؛وان لم أدعك فتستجيب لي فمن دا الدي أدعوه فيستجيب لي ؛وان لم أتضرع اليك فترحمني فمن دا الدي أتضرع اليه فيرحمني.
اله وكما فلقت البحر لموسى فنجيته من الغرق؛فصلي وسلم يارب على محمد وآل محمد
واشفها مما هي فيه عاجل وغير آجل وبرحمتك يا أرحم الراحمين.
اللهم آمين

Anonymous said...

اللهم اشفها واشف مرضى المسلمين

اللهم آمين

littleauther.maktoobblog.com