Friday, March 20, 2009

ورأيت الموت

رأيت الموت بعيني .. كل ما فكرت فيه بعدها أني أريد أن أعود لأسرتي
لا أريد أن أموت وحيدة هنا بعيدة عنهم
مازلت في طور الصدمة من الموقف
لا أملك لدموعي إيقافا هي تنساب رغما عني
أود لو أرتمي في حضن أمي الآن .. فلقد أوشكت حياتي على الانتهاء وأنا هنا بعيدة آلاف الأميال عنهم
حين نهضت من على الأرض من أمام عجلات السيارة .. حمدت الله كثيرا
ذكرت نفسي بأن المؤمن مبتلى وأن لكل ابتلاء حكمة
أعلم أن الله يذكرني ( كل شيء هالك إلا وجهه ) وبأن الموت قريب منا في كل لحظة
لانعلم إلى متى سنحيا .. فقد أنام الآن ولا أستيقظ ثانية أبدا .. قد لاأتمكن من إتمام كتابة كلماتي
إنك ميت وإنهم ميتون
في هذه اللحظات القليلة التى نرى فيها الموت جاثما أمامنا على بعد سنتيمترات
تتضح أمامنا فجأة كم أن حياتنا قصيرة فانية
يتهددها دوما شبح الموت
لا أعلم كيف من المفترض أن أفكر ؟؟ هل أسعد أم أحزن ؟؟
لا أعلم شيئا سوى أني أريد أن أرى أسرتي .. أبي وأمي وإخوتي الآن

3 comments:

جمعاوى روش طحن said...

حمد لله على السلامة

Anonymous said...

ألف حمد الله عالسلامة يا ايه
محمود أخوكي

Anonymous said...

الف الف حمد الله على سلامتك

littleauther.maktoobblog.com