Wednesday, July 1, 2009


إحساس غريب ينمو داخلي


إحساس نادرا ما زارني


إحساس بالفشل واليأس


وانهيار الأحلام


وبأنني بلا قيمة


سأصبح دوما مجرد حالمة لن تحقق شيئا


سوى ربما قصور مبنية في الهواء


وبأنني سأصبح كغيري


ممن جاءوا إلى الحياة وغادروها بدون أن يتركوا بصمة أو أثر أو حتى ذكرى


وبأن تميزي هو في عيني وحدي


لا يراه أحد


هو إذن غير موجود


لا أعلم .. لكني أشك حاليا


في إمكانية تحقيق هذا الحلم الذي عشته لدقائق


سرعان ما ارتطمت بعدها بأرض الواقع


لا فائدة من الأحلام لإنها ستصيبنا دوما


بخيبة الأمل


5 comments:

وضّاح said...

ما دام الحلم مشروعا.. وفي حدود إمكانياتك البشرية.. لمَ التنازل عنه ؟؟

ومن قال لك أن أحلامك يجب أن يعيشها غيرك !!

عيشي أحلامك الذاتية.. وأشركي الآخرين فيها, ولكن لا تطلبي منهم أن يعيشوها كأحلامهم, فحينها ستصبح ملكهم لا ملكك

AbdElRaHmaN Ayyash said...

:)
اللي يتنازل عن حلمه اللي عاشه دقايق
هيتنازل عن حلمه اللي عاش عمره عشانه
:) و اللي منفعش دلوقتي هينفع بعدين

ابن القسام said...
This comment has been removed by the author.
ابن القسام said...

لا تيأسوا فليس اليأس من اخلاق المسلمين واحلام اليوم ان شاء الله حقائق الغد.
وما دام حلمكم يستند على نية وارادة وعزيمة وطموح فهو ان شاء الله ستحقق ويكفيكم شرف المحاولة..

قلب حالم said...

ربنا يحقق حلمك يايويو

ولا تفقدى الأمل

ومن وسط الألم يولد الأمل

ربنا يوفقك